حملة توعية بكورونا تشمل نجوم الكرة العالمية

هلا أخبار – أطلقت منظمة الصحة العالمية والاتحاد الدولي لكرة القدم، اليوم الاثنين، حملة توعية عامة تشمل نجوم كرة القدم العالمية، للترويج لمبادرة “آكت أكسلاريتر” التي أطلقتها المنظمة في شهر نيسان العام الماضي، لحث الناس على ارتداء الأقنعة، والتباعد الجسدي ونظافة اليدين، للسيطرة على جائحة كورونا.

جاء ذلك، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة، مساء اليوم حول آخر مستجدات كوفيد-19، عبر تقنية الاتصال المرئي، واستضافت خلاله رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جياني إنفانتينو، ولاعب كرة القدم الإنجليزي مايكل أوين، والذي فاز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم في عام 2001.

وتشمل حملة التوعية بشأن جائحة كوفيد-19، والتي يتزامن إطلاقها، مع بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم التي تقام في قطر في الفترة من 4-11 من شهر شباط الجاري، رسائل عبر التلفزيون وداخل الملاعب للترويج للوصول العادل والمنصف لعلاجات ولقاحات كوفيد-19، فضلا عن حث الناس على الاستمرار في تطبيق الإجراءات الوقاية الصحية كنظافة اليدين، والتباعد الجسدي وإرتداء الكمامات.

وقال المدير العام للمنظمة الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس: “في العام الماضي دخلت المنظمة في شراكة جديدة مع الفيفا، للاستفادة من القوة الهائلة لكرة القدم لتعزيز الصحة، ولطالما كانت الفيفا داعمًا قويًا للجهود العالمية لحماية مشجعي كرة القدم من كوفيد-19″.

وأضاف غيبريسوس:” في العام الماضي، ساهمت الفيفا بمبلغ 10 ملايين دولار في صندوق استجابة تضامن كوفيد-19، وأجرت عدة حملات لزيادة الوعي بكيفية البقاء في مأمن من الفيروس، والمحافظة على النشاط البدني، ووقف العنف ضد المرأة.

وفيما يتعلق بالوضع الوبائي، قال المدير العام للمنظمة، إنه وللأسبوع الثالث على التوالي، يشهد العالم انخفاضا في عدد حالات الإصابة الجديدة بـكوفيد-19، المُبلّغ عنها الأسبوع الماضي.

وأضاف أنه بالرغم من أنه لا يزال هناك العديد من البلدان التي لديها أعداد متزايدة من الحالات، ولكن على المستوى العالمي، هذه أخبار مشجعة، حيث يُظهر ذلك أنه يمكن السيطرة على هذا الفيروس، حتى مع انتشار المتغيرات الجديدة للفيروس، كما يُظهر كذلك أننا إذا واصلنا اتباع نفس إجراءات الصحة العامة المثبتة فعاليتها، فإنه يمكننا منع العدوى وإنقاذ الأرواح.

إلى ذلك، قال رئيس الفيفا إنفانتينو: “من المهم ألا ننسى أن الصحة تأتي أولاً”، ودعا الجميع إلى اتباع الإجراءات الصحية الوقائية في حياتهم اليومية لمنع انتقال العدوى بالفيروس، ليتمكن العالم من القضاء على التهديد الذي تمثله الجائحة.

أمّا نجم الكرة مايكل أوين، فاكّد ضرورة التزام الأفراد بإجراءات الوقاية الصحية من المرض، وهي: غسل اليدين، وإرتداء الكمامات، والابتعاد عن التجمعات، وفتح النوافذ والتهوية للأماكن المغلقة، والبقاء في المنزل عند ظهور أعراض المرض.

وستتضمن حملة التوعية رسائل فيديو بمشاركة لاعبين ومدربين من الفرق المتنافسة في بطولة كأس العالم للأندية التي ستجري في قطر الشهر الحالي ، وستنشر على مختلف قنوات الفيفا ومنظمة الصحة العالمية، وقنوات الأندية الرقمية،في جميع أنحاء العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى