حاملة الطائرات الأميركية نيميتز تغادر الخليج بمؤشر تهدئة مع إيران

هلا أخبار – أعلن البنتاغون على موقعه الإلكتروني، أمس الثلاثاء، مغادرة حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” الخليج العربي، بعدما قضت أشهراً عدّة في مياهه، تحسبا لأي عمليات هجوم ايرانية، بخطوة تعكس رغبة الإدارة الأميركية الجديدة في تهدئة التوتّرات مع إيران.

وبحسب صحيفة يو أس توداي، قال المتحدّث باسم البنتاغون جون كيربي إنّ “المجموعة الضاربة لحاملة الطائرات نيميتز أبحرت من نطاق مسؤولية القيادة المركزية” المسؤولة عن الشرق الأوسط بأسره متجّهة إلى المنطقة الخاضعة لقيادة المحيطين الهندي والهادئ “إيندو-باكوم”.

ولم يوضح كيربي ما إذا كانت الحاملة عائدة إلى الولايات المتّحدة بعدما قضت في البحر تسعة أشهر متواصلة. ولفت إلى أنّ إدارة الرئيس جو بايدن تعتبر أنّ بقاء الحاملة في الخليج لم يعد ضرورياً لتلبية الاحتياجات الأمنية الأميركية، بعدما عزّزت إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب الوجود العسكري الأميركي في الخليج.

(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى