ضبط مخالفات إدارية لمراكز لياقة بدنية

هلا أخبار – ضبطت فرق التفتيش التابعة للجنة الأولمبية الأردنية، عددا من مراكز اللياقة البدنية التي خالفت التعليمات الإدارية، رغم التزامها بتعليمات البروتوكول الصحي.

وكشفت فرق التفتيش التي تمثل كذلك عدة جهات حكومية، مراكز لياقة فتحت أبوابها، رغم عدم حصولها على شهادة من اللجنة الأولمبية تتعهد فيها بالإلتزام بالبروتوكول الصحي، بعد سماح الحكومة لهذا القطاع باعادة فتح أبوابه أمام المنتسبين.

وقال المسؤول الاعلامي في اللجنة الأولمبية زيد الصرايرة إن لجان التفتيش وخلال جولاتها على مراكز اللياقة منذ يوم الإثنين الماضي، وجدت التزاما جيدا، رغم وجود مخالفات لبعض المراكز التي لم تلتزم بشرط اعادة الفتح الذي يفرض على المراكز زيارة مكاتب اللجنة الأولمبية للتوقيع على تعهد بالتزم كامل بالبروتوكول الصحي، وبالتالي الحصول على شهادة رسمية تعلق على الحائط أمام المنتسبين.

واوضح الصرايرة اليوم الاربعاء ان المخالفات التي تم ضبطها هي مخالفات إدارية، تتمثل في قيام بعض مراكز اللياقة البدنية بفتح ابوابها، دون الحصول على شهادة تعهد، رغم التزام هذه المراكز بالاجراءاءت الصحية والوقائية، مؤكدا أن فرق التفتيش طلبت من مراكز اللياقة البدنية المخالفة، اغلاق ابوابها أمام المنتسبين، لحين تصويب أوضاعها، والحصول على الموافقات اللازمة.(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى