المعايطة: حوار حول قانوني الانتخاب والأحزاب

هلا أخبار – قال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة، أن ‏التوجيهات ‏الملكية واضحة فيما يتعلق بإطلاق التشاورات والحوارات حول ‏‏قانوني الانتخاب والأحزاب من أجل تطوير الحياة السياسية والديمقراطية.‏

وأكدالمعايطة، ليومية الرأي أن الوزارة بدأت بمراجعة كافة المقترحات ‏‏والحوارات السابقةحول قانوني الانتخاب والاحزاب.‏

ونوه أن الحوار حول القوانين الناظمة للحياة السياسية يكون ‏بالتشاركية مع ‏مجلس الامة بشقيه الأعيان والنواب وكافة الأطراف ‏المعنية وذلك لتوسيع قاعدة ‏المشاركة في عملية صنع القرار‎.‎

وبيّن المعايطة أن الحكومة ستبدأ بعقد لقاءات تشاورية أولية مع الاحزاب ‏للنقاش ‏والتحاور حرصاً وإيماناًمنها بضرورةتحديد الأهداف المتعلقة ‏بتطوير حياة سياسية ‏قائمة على التعددية واسس برامجية واضحة يشترك ‏الشباب فيها، بما يتماشى مع ‏التوجيهات الملكية، بما يخدم مصلحة الوطن.‏

زر الذهاب إلى الأعلى