فلسطين تدين هدم الاحتلال خربة حمصة

هلا أخبار- أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية جريمة الهدم التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق خربة حمصة الفوقا في الأغوار الشمالية المحتلة.

واعتبرت الخارجية، في بيان اليوم الخميس، عملية الهدم “جريمة حرب وجريمة ضد الانسانية، تعكس بشاعة الاحتلال وحجم تفشي عقلية الاستعمار والعنصرية والكراهية وسيطرتها على مفاصل الحكم في دولة الاحتلال”.

وقالت إن “ما قامت به قوات الاحتلال ضد خربة حمصة هو حلقة في إرهاب دولة الاحتلال المنظم الذي تمارسه يومياً ضد شعب فلسطين الأعزل وأرضه وممتلكاته ومقدساته، على مرأى ومسمع من العالم أجمع، في استخفاف متعمد للإدانات الدولية واستهتار مُمنهج بالقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها واتفاقيات جنيف”.

وقالت الخارجية إنها تنظر بإيجابية لزيارة البعثات الدبلوماسية، خاصة بعثات دول الاتحاد الأوروبي المقررة اليوم، للاطلاع على الدمار الذي خلفه الاحتلال في واقع خربة حمصة.

وكان جيش الاحتلال دمر مساء أمس الأربعاء، الخربة وهدم منازلها وأبقى أكثر من 14 أسرة في العراء دون مأوى علماً أنها المرة الثالثة التي تقدم فيها قوات الاحتلال على هدم وتدمير الخربة، كجزء لا يتجزأ من مخطط استعماري توسعي يهدف إلى ضم وأسرلة الأغوار المحتلة لصالح الاستيطان.

وفي السياق ذاته، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، منزلاً في بلدة بيت عوا جنوب غرب مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة، ودمرت شبكة الكهرباء.

وقال مجلس بلدي بيت عوا، في بيان له، إن جرافات الاحتلال داهمت البلدة وهدمت منزل المواطن نوح الحروب في منطقة خلة طه، وتبلغ مساحته 180 متراً مربعاً، كما دمرت شبكة الكهرباء التي تغذي 10 منازل، وقاموا بتكسير أعمدة الكهرباء.
وفي بلدة جبع جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، أصيب مواطن فلسطيني بعيار معدني والعشرات بحالات اختناق صباح اليوم خلال مواجهات عنيفة اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت البلدة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان لها إن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل السام للدموع والأعيرة المعدنية، ما أدى إلى إصابة شاب بعيار معدني في اليد وعدد من الشبان الفلسطينيين بحالات الاختناق، وإلحاق أضرار مادية بمركبتين.

زر الذهاب إلى الأعلى