عبيدات: فايزر وافقت على تزويد الأردن بمليون جرعة إضافية..

إيجابية الفحوصات تحتم علينا مراقبة الأسبوعين القادمين

هلا أخبار – قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات إن الوضع الوبائي كان في تحسن مستمر ما قبل الأسبوع الحالي، لكن الأسبوع الحالي شهد زيادة طفيفة على عدد الحالات.

وبين عبيدات خلال استضافته في برنامج ستون دقيقة عبر التلفزيون الأردني، أن إيجابية الفحوصات تعطينا مؤشرا معينا يحتم علينا النظر إلى الوضع الوبائي ومراقبته خلال الأسبوعين القادمين، لإن الانخفاض توقف، والأرقام في زيادة طفيفة.

وأضاف “لا ننسى أن الزيادة لها بعض المبررات مثل فتح بعض القطاعات ووقف حظر يوم الجمعة وتخفيض ساعات الحظر، وهذه المتغيرات تعطينا سببا لعدم انخفاض المؤشرات أكثر وأكثر.”

وأشار عبيدات لا أحد يجرؤ على الحديث أن العودة ليس لها أثر وبائي، لكنه أكد أن الحكومة حينما تقرر تأخذ الفائدة من عودة القطاع وتأثيره على المنحنى الوبائي.

وتابع أن وزارة الصحة ستعمل على التأكد من أن البروتكول يطبق كما هو مطلوب، وربما ستقوم بإجراءات فحوصات سريعة للكشف عن الإصابات.

وأكد عبيدات: “إذا لم تكن النتائج كما نرجو سنعود إلى الأولوية الرئيسة للحكومة وهي الصحة، بالإغلاق.”

وحول اللقاحات، قال عبيدات إنها تعاقدت مع شركة فايزر على تزويد الأردن بمليون و200 ألف جرعة، كما تم اليوم الموافقة على زيادة الكمية المعطاة من قبل شركة فايزر بعدد مليون جرعة، ستتوفر بعد شهر أيار القادم.

وبين “لدينا اتفاقية من كوفاكس لتزويدنا بمليوني جرعة، ومع بعض الجهات ب 250 ألف جرعة، وهناك موافقة مع شركة أخرى تصل إلى 70 ألف جرعة”.

وشدد مجددا عبيدات أن الحظر الشامل غير وارد مبيناً “حتى عندما كنا في أوج وذروة الحالات لم نلجأ للحظر الشامل بل ذهبنا لإجراءات معينة وبقيت قطاعات مفتوحة”.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى