افتتاح مركز خدمات المشتركين في المفرق

هلا أخبار – افتتح وزير المياه والري الدكتور معتصم سعيدان، اليوم الخميس، مركز خدمات المشتركين الجديد في إدارة مياه محافظة المفرق والممول بمنحة من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، بهدف تطوير وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في محافظة المفرق.

وقال سعيدان إن تطوير وإنشاء مركز خدمات الزبائن بشكل حديث ومتطور يضمن تقديم افضل الخدمات للمواطنين من خلال النافذة الواحدة والتي ستوفر الوقت والجهد على المواطنين، حيث سيوفر المركز عدة خدمات مثل استقبال طلبات الاشتراكات الجديدة وخدمات الفوترة وصيانة العدادات واستبدالها بهدف تقديم افضل الخدمات باقل وقت ممكن دون الحاجة الى مراجعة اكثر من موقع او مراجعة مركز الشركة.

وأضاف ان الأردن يعتبر من افقر دول العالم مائيا ما يشكل تحديا كبيرا ويضاف الى ذلك ان مسألة ازدياد عدد السكان بشكل طبيعي او غير طبيعي بسبب الهجرات والتي عانت منها محافظة المفرق نتيجة للجوء السوري وما يصاحب ذلك من زيادة في الطلب على المياه لتلبية متطلبات التنمية الاقتصادية في ظل محدودية المصادر المائية يفاقم من مشكلة التزويد المائي لجميع الأغراض ويقلل من حصة الفرد من تلك المصادر ما لم يعالج هذا الموضوع من خلال تطوير مصادر مائية غير تقليدية ورفع كفاءة استخدام المياه. وبين ان المياه الجوفية تعد المصدر الرئيس لمياه الشرب والاستعمالات الأخرى في الأردن، حيث تعاني مصادر المياه الجوفية في الأردن من الاستنزاف المستمر ما ادى الى هبوط في سطح المياه الجوفية وتملح بعض الطبقات الجوفية او جفافها ما يجعل امر استدامة ذلك المصدر تحدياً اخر.

واوضح سعيدان ان المياه السطحية تعد أيضا المصدر الرئيس للري في منطقة وادي الأردن ويتم استعمالها لأغراض البلدية بعد معالجتها، اما النسبة المتبقية من مصادر المياه فيتم تغطيتها من خلال مصادر المياه غير التقليدية مثل مياه الصرف الصحي المعالجة ومحافظة المفرق من المحافظات الرائدة في إعادة استخدام المياه المعالجة الخارجة من محطة تنقية المفرق لزراعة الأعلاف.

وأشار إلى أن الأردن قطع شوطا مهما في تطوير مصادر المياه غير التقليدية مثل إعادة استعمال مياه الصرف الصحي المعالجة في الري و الصناعة ضمن أعلى المواصفات وباتت تشكل جزءا مهما من موازنته المائية، كما يجري العمل على تطوير مصادر بديلة تتمثل في تحلية مياه البحر والمتمثل بمشروع الناقل الوطني لتحلية مياه خليج العقبة و تحلية المياه الجوفية المسوس لتأمين احتياجات الأردن المستقبلية من المياه واستدامة المصادر المائية التقليدية كالمياه الجوفية والسطحية.

ولفت سعيدان إلى ان التعاون الاردني الألماني مستمر منذ عقود طويلة خاصة في قطاع المياه وتطوير البنية التحتية من خلال تنفيذ عدد من مشاريع المياه والصرف الصحي وبناء القدرات والتدريب وتطوير وتوفير خدمات الصيانة والتشغيل لمرافق المياه والصرف الصحي في المملكة.

وأكد أن تطوير هذا المركز الذي تم الانتهاء من تحديثه مؤخرا ليتناسب مع الرؤية المستقبلية لشركة مياه اليرموك جاء بمنحة مشكورة من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، بهدف إعادة تنظيم الاجراءات المتعلقة بالزبائن وإعادة تصميم الاجراءات والفصل بين موظفي الخدمة المباشرة للزبائن وتوفير البيئة المناسبة واتمتة العمليات وتحويل بيانات العملاء الى بيانات رقمية للمساعدة في اتخاذ القرارات بشكل اسرع.

وقال سعيدان ان المركز الجديد سيقدم الخدمة لما يقارب 48 الف مشترك في محافظة المفرق.

وأعرب سعيدان عن شكره للحكومة الألمانية والوكالة الألمانية للتعاون الدولي على الدعم والتعاون المستمر لتطوير قطاع المياه والذي كان له الدور الأبرز في تمكين قطاع المياه من مواجهة العديد من التحديات خاصة خلال جائحة كورونا متطلعا الى المزيد من التعاون.

زر الذهاب إلى الأعلى