النابلسي: نحرص على الاستماع للشباب عن قرب

هلا أخبار – زار وزير الشباب محمد النابلسي اليوم الخميس، المراكز والمرافق والمنشآت التابعة لوزارة الشباب في العقبة.

وتأتي زيارته ضمن سلسلة الزيارات الميدانية المستمرة التي تنفذها الوزارة لجميع منشآتها ومرافقها في مختلف محافظات المملكة، وتهدف الزيارة إلى الإطلاع على واقع العمل الشبابي والبرامجي والاستماع لمطالب الشباب والشابات عن كثب، ومتابعة آخر أعمال الصيانة للمرافق الشبابية.

وشملت الجولة الميدانية التي قام بها النابلسي اليوم مديرية شباب العقبة، ومراكز شباب القريقرة والريشة ورحمة ومركز شباب وشابات العقبة، ومدينة الأمير حمزة للشباب، ومعسكر الحسين للشباب وبيت شباب العقبة.

واستمع النابلسي من الموظفين والشباب للخطط التطويرية التي تسهم في تطوير واستدامة البرامج والأنشطة في المراكز الشبابية، وأبرز متطلبات أبناء المحافظة من الشباب على الصعيدين البرامجي واللوجستي.

وناقش النابلسي مع نواب المحافظة متطلبات القطاع الشبابي من أبناء العقبة، وأبرز التحديات التي تواجه شباب المنطقة، بالإضافة إلى بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي لتنفيذ برامج شبابية تنموية تسهم بالنهوض بالواقع الشبابي في المحافظة وتعمل على تطويره.

وتعقيباً على الزيارة قال النابلسي، إن وزارة الشباب حريصة على سماع ومعاينة متطلبات واحتياجات الشباب عن قرب، لإشراكهم في عملية صنع القرارات الخاصة بهم باعتبارهم جزءاً لا يتجزأ من المسيرة التنموية الشبابية، مشدداً على أهمية اجراء عمليات تقيم المباني والمرافق باستمرار لتسمح باستقبال الشباب فور سماح الوضع الوبائي بذلك.

وأشار النابلسي إلى أهمية ديمومة البرامج والأنشطة المقدمة للشباب والاهتمام بالمرافق الرياضية وابتكار برامج تلبي طموحات كافة الفئات العمرية للشباب، والعمل على تقييمها باستمرار للخروج بتوصيات من شأنها تجويد نوعية البرامج المقدمة لهم.

زر الذهاب إلى الأعلى