الاحتلال يستجوب مشتبهين ببيع صواريخ عابرة للقارات

هلا أخبار – باشر جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشيت بيت”، الخميس، باستجواب أكثر من 20 مشتبهًا بهم، بينهم متقاعدون في مجال الصناعات العسكرية والأمنية، كجزء من تحقيق في الاتجار غير المشروع بالصواريخ العابرة للقارات لدولة في آسيا لم يسمها، وذلك وفقاً لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية.

وكشف التحقيق أن المشتبه بهم انخرطوا بشكل غير قانوني بتطوير وإنتاج وإجراء تجارب وبيع صواريخ لدولة في آسيا بشكل مناف للقانون مقابل تلقي مبالغ نقدية طائلة وفوائد أخرى.

وأظهرت الصور التي وزعها جهاز الأمن العام الداخلي “الشين بيت”، أجهزة اتصال وملاحة تم الاستيلاء عليها خلال تجربتها في وسط إسرائيل، بالإضافة إلى صواريخ يجري تصنيعها.

وقال بيان الأمن الداخلي: إن “المشتبه بهم لم يكتفوا بالتصنيع فقط، بل تلقوا تعليمات للعمل من جهات مرتبطة في تلك الدولة، مقابل تلقي أموال كبيرة ومزايا إضافية، وحاولوا إخفاء الجهة التي صنعوا هذه الصواريخ لها”.

كما أشار البيان إلى أن “المشتبه بهم شاركوا في تطوير وإنتاج وتجريب وبيع صواريخ متنقلة مسلحة لدولة في آسيا بشكل غير قانوني.

وتم التحقيق معهم للاشتباه في ارتكابهم جرائم ضد الأمن القومي، وجرائم بموجب قانون مراقبة الصادرات الدفاعية.(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى