مختصون يدعون لتوفير قائمة محدثة للتنوع الحيوي

هلا أخبار –  أجمع مختصون ومسؤولون على اهمية توفير قائمة محدثة كقاعدة بيانات للتنوع الحيوي بالمملكة والتشبيك بين الجهات المختصة بهذا المجال.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمها مشروع الشبكة الوطنية للتنوع الحيوي الذي تنفذه الجمعية الاردنية للبحث العلمي والريادة والابداع بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي بعنوان “مساهمة المؤسسات الوطنية في تطوير الشبكة الوطنية للتنوع الحيوي في اقليم الجنوب – محافظة العقبة” بمشاركة عدد من المسؤولين والمختصين.

وقال رئيس الجمعية الدكتور رضا الخوالدة ان مشروع الشبكة الوطنية للتنوع الحيوي في الاردن الممول من برنامج الامم المتحدة الانمائي – برنامج المنح الصغيرة للمشاركين يهدف الى تحديث وتوفير معلومات عن نشاطات التنوع الحيوي في المجتمعات المحلية وفي المؤسسات الوطنية، ما يسهم بمراقبة التهديدات والتحديات والفرص المتاحة لحماية التنوع الحيوي واستدامة مكوناته.

واضاف ان المشروع يعمل على توفير منصة تفاعلية للتشبيك بين الجهات ذات العلاقة للمساهمة بتحقيق ادارة افضل للتنوع الحيوي في المملكة، ويهدف كذلك الى تطوير شبكة وطنية تفاعلية للتنوع الحيوي ويسهم بتوحيد وتعزيز الجهود الوطنية وتوفير قائمة محدثة للتنوع الحيوي بما فيها المؤسسات الحكومية وغير الحكومية، وكذلك تحديث معلومات التنوع الحيوي الحالية والسابقة والتشبيك بين المهتمين بهذا المجال، لافتا إلى انه يتم العمل من خلال المشروع على اشراك المجتمعات المحلية خاصة في مناطق النقاط الساخنة للتنوع الحيوي بنشاطات حمايته والمساهمة في توفير المعلومات والتقارير للجهات المعنية.

من جانبه، عرض ممثل برنامج الامم المتحدة الانمائي المهندس انس الخصاونة للتعاون المستمر بين الاردن والبرنامج، لاسيما فيما يتعلق بدعم المشروعات الهادفة والريادية، مؤكدا اهمية ودور مشروع الشبكة الوطنية في تعزيز التنمية المستدامة وحماية التنوع الحيوي.

واشارت منسقة مشروع الشبكة الوطنية للتنوع الحيوي في المملكة الدكتورة صباح سعيفان الى ان المشروع سيعمل على بناء شراكات وتوفير معلومات والتشبيك بين المؤسسات والجهات ذات العلاقة للتوعية بالتنوع الحيوي وحمايته.
وتناول ممثل الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية محمد طواها دور ونشاطات الجمعية في حماية التنوع الحيوي في خليج العقبة .

واستعرض ممثلون عن سلطة العقبة الاقتصادية ومركز الاميرة بسمة للتنمية وجمعية الديسي ومحطة العلوم البحرية في العقبة والجامعة الاردنية فرع العقبة وجامعة مؤتة وجامعة الحسين بن طلال وجامعة العقبة للتكنولوجيا خلال الجلسات مساهمات مؤسساتهم ودوائرهم بالحفاظ على التنوع الحيوي، اضافة الى الجهود المبذولة بالتعاون مع مختلف الجهات لتحقيق الهدف المنشود والمتمثل بحماية التنوع الحيوي .

يشار الى ان الهيئة الاستشارية للمشروع تضم عددا من العلماء والباحثين والمختصين، بينهم وزير الزراعة الاسبق الدكتور محمود الدويري والدكتور عبدالنبي فردوس والدكتور سميح ابو بكر والدكتورة صباح سعيفان.

زر الذهاب إلى الأعلى