ثغرات أمنية بتطبيق “كلوب هاوس” تهدد بيانات المستخدمين

هلا أخبار – أعلن تطبيق “كلوب هاوس” الأميركي، البدء في مراجعة ممارسات حماية البيانات، بعد تقرير صادر عن مرصد جامعة ستانفورد للإنترنت، قال إن التطبيق يحتوي على عيوب أمنية تجعل بيانات المستخدمين عرضة للوصول إليها؛ خاصة من قبل الحكومة الصينية.

وأُطلق تطبيق “كلوب هاوس” في مارس 2020، وهو تطبيق اجتماعي للدردشة الصوتية، يعتمد على إرسال الدعوات فقط، وذاع صيته في الآونة الأخيرة بعد نقاش مطول انخرط فيه مؤسس شركة “تسلا” إيلون ماسك، مع الرئيس التنفيذي لتطبيق “روبن هود” فلاد تينيف. وتقدر قيمة التطبيق في يناير 2021 بمليار دولار.

وبحسب مرصد ستانفورد، فإن شركة تكنولوجيا صينية قدمت بنية تحتية خلفية إلى “كلوب هاوس”، وأنه من المحتمل أن تتمكن من الوصول إلى الصوت الخام للمستخدمين، مما قد يوفر إمكانية الوصول للحكومة الصينية.

وردا على تقرير ستانفورد، أوضح تطبيق “كلوب هاوس” أنه اختار عدم إتاحة التطبيق في الصين، وعلى الرغم من ذلك فقد تمكن بعض الأشخاص من إيجاد حل لتنزيل التطبيق، مما يعني أنه يمكن نقل جزء من بعض المحادثات عبر الخوادم الصينية.

وتعهدت الشركة في بيان لها، الجمعة، بأنها ستقوم خلال 72 ساعة بإدخال تغييرات لإضافة المزيد من التشفير والكتل، “لمنع عملاء من إرسال الأصوات إلى الخوادم الصينية”.

من جانبها، أكدت شركة “أغورا” أنه “ليس لديها إمكانية الوصول إلى البيانات الشخصية أو تخزينها لمستخدمي كلوب هاوس، ولا تمر حركة الصوت أو الفيديو عبر خوادمها في الصين الناتجة عن مستخدمين خارج الصين، بما في ذلك المستخدمين الأميركيين”.

زر الذهاب إلى الأعلى