توقع ارتفاع الطلب على الخبز والغاز والكاز بالمنخفض

هلا أخبار – إسماعيل عُباده – توقع نقباء “تجار المواد الغذائية والمخابز وأصحاب محطات المحروقات”، أن يكون الطلب على المواد الغذائية قبيل المنخفض الجوي القطبي، مقبولاً ولا يصل إلى حد التهافت، بالمقابل ارتفاع الطلب على الخبز والغاز والكاز بشكل لافت كونهما مصدرين أساسيين للتدفئة.

** الحاج توفيق: الأسواق تعتمد على الرواتب

وقال رئيس غرفة تجارة عمان، نقيب تجار المواد الغذائية، خليل الحاج توفيق في تصريح لـ” هلا أخبار”، إن المواطنين أصبح لديهم وعي أكبر من السنوات السابقة بشأن التهافت على شراء السلع قبيل أي حالة جوية متوقعة.

وأضاف الحاج توفيق أن الوقت الذي يمرّ به المنخفض يكون منتصف الشهر، بحيث تنخفض القدرة الشرائية للمواطنين في هذا التوقيت من الشهر، إذ إن الأسواق تعتمد على الرواتب، وهو الأمر الذي قد يكون أبرز الأسباب التي تدفع المواطنين لعدم التهافت على المواد الغذائية.

وأشار إلى أن المنخفض الجوي لم يؤثر حتى اللحظة على الأسواق التجارية، مشيراً إلى أن الاقبال سيكون مختلفاً من محافظة إلى أخرى وحسب كميات تساقط الثلوج.

ولفت إلى أن التهويل المبالغ فيه حول المنخفض القطبي القادم، أثر على قناعة المواطنين بالاقبال على الأسواق، خاصة مع عدم دقة التوقعات الجوية السابقة.

** توقعات بارتفاع الطلب على الغاز والكاز

من جهته، قال نقيب أصحاب محطات المحروقات نهار سعيدات، في حديث لـ “هلا أخبار”، إنه من المتوقع ارتفاع الطلب على الغاز والكاز خلال المنخفض الجوي خاصة مع حاجة المواطنين للتدفئة.

ويتوقع أن يرتفع الطلب على الغاز إلى 220 ألف أسطوانة باليوم الواحد خلال المنخفض، مقارنة 130 ألف اسطوانة بالأيام الطبيعية، وفق سعيدات.

وأشار الى أن الطلب على الكاز من المتوقع أن يصل في ذروة المنخفض القطبي، إلى 5 مليون لتر يومياً، مقارنة بـ”500 ألف – 2 مليون” لتر يومياً في الأيام الطبيعية.

ولفت سعيدات إلى أن الطلب انخفض على الكاز والغاز، خلال الأيام الماضية، بسبب ارتفاع درجات الحرارة، وقلة اعتماد المواطنين على التدفئة.

وِأكد أن جميع محطات المحروقات ومستودعات الغاز، لديها مخزون كاف خلال المنخفض، ويجري التنسيق مع مصفاة البترول الأردنية، والحكام الاداريين في المحافظات، لتزويدها بما تلزم لسد احتياجات المواطنين من المحروقات خلال المنخفض، في مختلف محافظات ومناطق المملكة.

** لا تهافت على الخبز بعد تجربة كورونا

وفي السياق، قال نقيب أصحاب المخابز عبدالاله الحموي، لـ”هلا أخبار”، إن الطلب على الخبز، خلال أيام المنخفض الجوي القطبي، من المتوقع أن يرتفع قليلاً دون أي ازدحامات أو اكتظاظ داخل المخابز.

وأشار إلى أن نسبة الزيادة في الاقبال على الخبز بلغت 20% حتى صباح الثلاثاء، مرجحا عدم تهافت المواطنين لتخزين الخبز قبيل المنخفض.

وأضاف الحموي، أن الأردنيين استفادوا كثيراً من تجربة جائحة كورونا، وعدم التهافت لشراء الخبز وتخزينه، وتلاشى لديهم الخوف من عدم ايجاد خبز في أي من مخابز المملكة في مختلف الظروف.

وشدد على أن النقابة تنسق مع وزارة الصناعة التجارة، لتوفير كميات إضافية من الطحين للمخابز، لسد أي نقص قد يحصل خلال المنخفض الجوي.

وأكد الحموي، على أن المخابز ملتزمة باجراءات الصحة والسلامة العامة، والبرتوكول الصحي المعتمد في كافة المراكز التجارية، لضمان سلامة المواطنين خلال بيعهم الخبز، وضمان عدم التهاف على المخابز.

 

زر الذهاب إلى الأعلى