زواتي تطلع على خطة الطوارئ في هيئة الطاقة والمعادن

هلا أخبار – اطلعت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي اليوم الثلاثاء على خطة الطوارئ في هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن الخاصة بالتعامل مع تداعيات المنخفض الجوي الذي سيعبر المملكة خلال الأيام المقبلة.

وأكدت زواتي، خلال زيارة للهيئة واجتماعها برئيس مجلس المفوضين وأعضاء المجلس، أهمية العمل على ضمان امن التزود بالطاقة خلال فترة المنخفض، برفع الجاهزية لمعالجة الأعطال الكهربائية بأكبر سرعة ممكنة وضمان التزود بالمشتقات النفطية في مختلف مناطق المملكة.

كما أكدت أهمية الدور المناط بالهيئة بمتابعة الجهات العاملة في قطاع الكهرباء والمشتقات النفطية والغاز والعمل مع هذه الجهات لتكثيف جهودها ورفع جاهزيتها استعدادا لتداعيات الأحوال الجوية المتوقعة في المملكة، مشيدة بدور الكوادر العاملة في الهيئة وسهرها على مدار الساعة لضمان ديمومة عمل القطاع.

وقالت ان جائحة (كورونا) شكلت تجربة هامة لقطاع الطاقة في المملكة، خاصة بعد النجاح الذي حققته سلسلة التزويد التي استطاعت للان تجاوز التحديات التي فرضتها الجائحة دون ان يكون لها تداعيات سلبية على المواطنين، لافتة الى أهمية توفير متطلبات السلامة للعاملين في المناوبات والورش الفنية وتجهيزهم بالمعدات وأدوات السلامة العامة.

من جانبه قال رئيس مجلس مفوضي الهيئة الدكتور حسبن اللبون ان الهيئة استنفرت كوادرها واوعزت لشركات القطاع لرفع جاهزيتها لمواجهة تبعات المنخفض الجوي على شبكاتها لضمان ديمومة التيار والتعامل الفوري مع اية اعطال على الشبكات واصلاحها بأسرع وقت ممكن.

وأضاف ان الهيئة اطلقت حملة للتحقق من جاهزية شركات الكهرباء ومحطات المحروقات ومستودعات الغاز للتعامل مع الحالات الجوية ومعالجة أي خلل في سلسلة التزويد.

كما تتابع الهيئة وفق الدكتور اللبون من خلال مركز المراقبة والطوارئ وكوادرها في الميدان الالتزام بتطبيق خطط الطوارئ للتعامل مع مثل هذه الظروف وما يصاحبها من ارتفاع متوقع في الأحمال الكهربائية وازدياد الطلب على الغاز المنزلي والمشتقات النفطية والتأكد من اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان استمرارية سلسلة التزويد وسلاستها.

واستمعت زواتي الى تفاصيل خطة الطوارئ التي أعدتها الهيئة واطلعت على أداء مركز المراقبة والطوارئ الذي يتولى مهام الاشراف على أداء الجهات المرخصة من قبل الهيئة للتأكد من التزامها بالتشريعات النافذة المتعلقة بالأزمات والظروف الجوية وحالات الطوارئ والإشراف على إعداد خطة إدارة الأزمات والطوارئ في الهيئة والتحقق من جاهزية مشغلي قطاع الطاقة والمعادن في إدارة الأزمات والطوارئ.

واطلعت على سير العمل بمركز خدمة الجمهور الذي حصل على شهادة الايزو 10002 لنظام إدارة شكاوى متلقي الخدمة، وعلى سير العمل بالمركز الوطني للأمن النووي والاشعاعي في الهيئة المسؤول عن تحقيق التكامل والتنسيق بين مختلف الجهات المعنية للمساهمة في بناء منظومة امن وطنية شاملة لتأمين المواد النووية والاشعاعية وحمايتها ومكافحة تهريبها.

زر الذهاب إلى الأعلى