الحسين للسرطان يستقبل 300 طفل سنوياً

هلا أخبار – قال رئيس قسم الأطفال في مركز الحسين للسرطان، إياد سلطان، إن المركز يستقبل 300 حالة جديدة سنوياً من الأطفال المصابين بالسرطان، و150 طفلا يتلقون جزءا من العلاج كالعمليات المتخصصة وزراعة نخاع العظم وغيرها.

وَبين الدكتور سلطان، في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، بمناسبة احتفال المركز باليوم العالمي لسرطان الأطفال أن عدد عمليات زراعة نخاع العظم في السنة الماضية بلغت 89 عملية، ونسب الشفاء قاربت 80 بالمئة، أما نسب الشفاء لكثير من حالات اللوكيميا، وهي أكثر أنواع السرطان شيوعاً بين الأطفال بلغت 90 بالمئة، وكذلك الأمر في أنواع عديدة من السرطانات الليمفاوية وأورام الكلى والعيون.

وأضاف أن منظمة الصحة العالمية أطلقت هذا العام برنامجاً يسعى لتحسين فرص الشفاء لدى الأطفال بحيث تتحسن الفرص في الدول الأقل حظاً لتواكب الدول المتقدمة، ومع أن هذا الأمر قد يبدو صعباً، إلا أن تحسين البروتوكولات العلاجية، وتوفر المعرفة الطبية، والعمل المنظم لتحسين البنية التحتية للمستشفيات والعمل الجماعي ضمن الفرق الطبية كفيل بإحداث هذه القفزة.

وأوضح أن الأعراض التي تشير لإصابة الطفل بالسرطان، قد تشبه أعراض كثير من الأمراض العارضة التي تصيب الأطفال بشكل عام، وأن الطريقة المثلى للتشخيص هي مراجعة طبيب الأطفال، وخاصة حين تستمر الأعراض لمدة أسبوعين فأكثر.

ومن هذه الأعراض ارتفاع الحرارة دون وجود التهاب، الضعف العام ونقص النشاط والشهية، ألم الظهر الشديد، الإحساس بوجود كتلة في البطن أو تورم في العظم، الصداع والتقيؤ المستمر، والمشاكل الطارئة في العيون كفقدان البصر، مؤكدا أن طبيب الأطفال هو القادر على تشخيص هذه الأورام، وهي نادرة الحدوث بحيث يتعذر على الأهل تشخيصها.

زر الذهاب إلى الأعلى