لبنانيون يرفضون مماطلة التحقيق في انفجار بيروت

هلا أخبار – نفذ حراك شعبي لبناني، يوم الجمعة، وقفة تضامنية مع أهالي شهداء انفجار مرفأ بيروت،  رفضا للمماطلة بالتحقيق في الحادثة، وتلبية لنداء أهالي الضحايا بالوقوف إلى جانبهم.

ورفع المحتجون لافتات كتب على بعضها “دموع الأهالي أغلى من حصانته” و”الحصانة ليست أهم من العدالة”، و”لا للقمع”، وألقيت كلمات دعت إلى كشف المتورطين بانفجار المرفأ ومحاسبتهم.

ودعا المتحدث باسم المحتجين أسد غندور “القضاة الوطنيين المستقلين الذين يؤمنون بدولة القانون والمواطنة” إلى التضامن في ما بينهم وتشكيل هيئة قضائية، وإصدار وثائق دستورية وإعلان تحالفهم مع الشعب اللبناني.

وكانت الأحداث قد احتدت بعدما استبعدت محكمة لبنانية، الخميس، قاضيا اتهم سياسيين كبارا بالإهمال في انفجار مرفأ بيروت، مما أثار غضب عائلات الضحايا

وتجمع أهالي الضحايا عند قصر العدل في بيروت، مساء الخميس، للاحتجاج على استبعاد صوان من التحقيق. وكانوا يرتدون الملابس السوداء وحملوا صورا لأحبائهم القتلى ولافتات كتب عليها “أين أصبحت نتائج التحقيقات؟”.

(لبنان24)

زر الذهاب إلى الأعلى