مباحثات لإطلاق المرحلة الثانية من متابعة المشاريع الإنشائية

هلا أخبار – نظمت وزارة الأشغال العامة والإسكان، اليوم الثلاثاء، اجتماعاً عبر تقنية الاتصال المرئي، بالتعاون مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID)، لإطلاق المرحلة الثانية من مشروع نظام متابعة المشاريع الإنشائية والتعريف بالبرنامج الزمني.

وشارك في الاجتماع وزيرا الأشغال العامة والإسكان المهندس يحيي الكسبي، والتربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، وممثلون الوكالة الأميركية بحضور مسؤولي ومدراء الدوائر في الوزارتين وممثلين عن شركة KAIZEN المنفذة للمشروع.

ويهدف المشروع المنفذ من قبل وزارة الأشغال بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، ودعم الوكالة الأميركية، إلى تحسين أنظمة وعمليات البنية التحتية للمدارس، وتقوية الأنظمة الإدارية، وبناء القدرات الفنية، وتحسين التعاون بين الوزارات من خلال إنشاء نظام متابعة إلكتروني للمشاريع بدءاً من الدراسات والتصميم وانتهاء بإشغال المبنى.

ويسهم النظام في تحقيق وفر مالي واختصار الوقت والجهد، وتوفير المعلومات وتحليلها واتخاذ القرار المناسب وفق الظروف والمعطيات وحسب سير العمل في المشروع، كما يساعد النظام متخذ القرار على إصدار تعليماته وقرارته بناء على معطيات دقيقة ومحدثة.

وعرض مدير برنامج تعزيز الإدارة والتخطيط المدرسي في شركة KAIZEN، شون ماكنلي، لإنجازات المرحلة الأولى من مشاريع الأبنية المدرسية وأرشفة بياناتها على النظام لمراقبة تنفيذ مشاريع التخطيط المدرسي والبنية التحتية وأعمال الصيانة وعرض نسب الإنجاز فيها، والنقاط الرئيسة للتنفيذ خلال السنة المقبلة. يذكر أن الوزارة تقوم حالياً بإعداد التقارير الإنشائية إلكترونياً على الموقع، وتحسين ودعم عملية مراجعة التصميم وأرشفة كافة المستندات والمخططات المتعلقة بالمدارس بعد تسليمها.

وستقوم الوزارة، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، بتوسيع عملية الربط مع البلديات وأمانة عمان ودائرة الإحصاءات العامة والأراضي والمساحة والمركز الجغرافي الملكي لتكوين شبكة بيانات ومعلومات وطنية متكاملة في هذا الشأن.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق