الفراية: الإشاعات حول كورونا والمطعوم تسبب ارتباكا مجتمعيا

توحيد الجهود بات ضرورة ملحة في ظل الحالة الوبائية

هلا أخبار – أكد وزير الداخلية ووزير الصحة المكلف مازن الفراية أهمية توحيد الجهود الوطنية والتطوعية في ظل الحالة الوبائية التي يشهدها الأردن حالياً.

وشدد خلال إطلاق مبادرة “شباب إلك وفيد” التوعوية الخميس، على ضرورة توحيد الجهود التي باتت مسؤولية مشتركة وضرورة ملحة تستوجب تظافر جميع الجهات والقطاعات من مختلف مؤسسات الدولة أفراداً ومؤسسات، لمساعدة القطاع الصحي الذي يعاني حالياً من زيادة في أعداد الحالات.

وأشار الفراية إلى أهمية الجهود الشبابية الميدانية والإلكترونية من خلال نشر الرسائل التوعوية الصحية الصحيحة بعيداً عن الإشاعات حول فيروس كورونا بشكل عام والمطعوم بشكل خاص والذي يسبب الارتباك المجتمعي وخاصة لدى كبار السن بسبب الأخبار والمعلومات المغلوطة.

ودعا الشباب في مختلف الهيئات والمؤسسات الشبابية في جميع مواقعهم إلى مساندة الجهود الوطنية وخصوصاً على مواقع التواصل الاجتماعي التي شهدت بالفترة الحالية رسائل غير دقيقة، مؤكداً دعم المبادرة الشبابية وتسهيل مهامها للوصل إلى نتائجها على أرض الواقع في المستقبل القريب.

 

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق