وفاة العلامة السوري محمد علي الصابوني

هلا أخبار – توفي الجمعة، رئيس رابطة العلماء السوريين الشيخ محمد علي الصابوني، عن عمر ناهز 91 عاما.

ونعى أقارب وتلاميذ العلامة السوري الراحل، عبر منصات التواصل الاجتماعي، وفاة الشيخ الصابوني، في مدينة يلوا شمال غربي تركيا.

والشيخ الصابوني، من مواليد مدينة حلب السورية عام 1930، وتخرج في الكلية الشرعية بجامعة الأزهر في مصر عام 1955، ويعد أحد أبرز العلماء وأشهر المفسّرين والمصنّفين في علم التفسير والحديث والقرآن.

والشيخ الراحل تولى رئاسة رابطة العلماء السوريين، وبلغ عدد مؤلفاته 57 كتابا أبرزها “صفوة التفاسير” الذي صدر قبل 40 عاما، إضافة إلى “مختصر تفسير ابن كثير”، و”مختصر تفسير الطبري”، و”التبيان في علوم القرآن”، و”روائع البيان في تفسير آيات الأحكام”، و”قبس من نور القرآن”.

كما اغتنمت شاشات التلفاز فرصة وفيرة من علم الشيخ الصابوني، إذ سجل الراحل أكثر من 600 حلقة تلفزيونية لتفسير القرآن الكريم.

ونعى علماء القرآن والسنة في مختلف الدول العربية، الشيخ الصابوني، معتبرين وفاته “خسارة لصوت الحق في وجه سلطان جائر”.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق