نحو مليوني جرعة لقاح كورونا وصلت شرق المتوسط عبر كوفاكس

هلا أخبار – أعلن المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، أن نحو مليوني جرعة لقاح كورونا وصلت شرق المتوسط عبر كوفاكس.

وأكد أن جرعات اللقاحات المضادة لكوفيد-19 المقدمة من مرفق “كوفاكس” التي وصلت للسودان، وجيبوتي، وأفغانستان، والأردن، وتونس، والصومال، والأراضي الفلسطينية المحتلة، زادت على 1.9 مليون جرعة.

وأوضح المكتب أن الأيام المقبلة ستشهد وصول المزيد من الدفعات إلى بلدان أخرى، في وقت لا تزال الجائحة تؤثر على حياة الناس في الإقليم.

وشرعت 19 بلدًا في الإقليم في التطعيم ضد كوفيد-19، وأعطت ما يزيد على 16 مليون جرعة مستهدفة الفئات المعرضة للخطر الشديد، في حين تسعى لتغطية 20 بالمئة من سكانها، بحسب بيان صادر عن المكتب الإقليمي للمنظمة، مساء اليوم الأحد.

وقال مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط الدكتور أحمد المنظري: “ندعو البلدان إلى التوحُّد تحت شعار الإنصاف في الحصول على اللقاحات، بوصفها أداةً فعالةً في الحرب مع هذه الجائحة”.

وأضاف، “ومع ذلك، ينبغي أن يعلم الجميع أن اللقاحات وحدها لن تنهي الجائحة”، مشددا على ضرورة أن تواصل البلدان فرض تدابير الصحة العامة التي ثبتت فعاليتها، مثل التباعد البدني، وارتداء الكمامات، وضمان التهوية الكافية والالتزام بهذه التدابير.
وحثّ المكتب الإقليمي للمنظمة، البلدان على إذكاء الوعي بالحصول على اللقاحات، والتصدي للمعلومات المغلوطة، وضمان عدم إغفال الفئات الضعيفة عند وضع الخطط الوطنية لنشر اللقاحات.

ومرفق كوفاكس هو ائتلاف عالمي يسعى إلى ضمان الحصول العادل والمنصف على لقاحات كوفيد-19 في جميع أنحاء العالم، وانضم إلى مبادرة كوفاكس حتى الآن 190 بلدًا، من بينها 22 بلدًا من إقليم شرق المتوسط.

ويهدف المرفق إلى إتاحة 2 مليار جرعة من لقاحات كوفيد-19 لتوزيعها في جميع أنحاء العالم بنهاية عام 2021.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق