تسلا تواصل دعم بتكوين باعتمادها وسيلة سداد

هلا أخبار – بدأت شركة صناعة السيارات الكهربائية الأميركية {تسلا} قبول سداد ثمن سياراتها بالعملة الرقمية الأشهر في العالم {بتكوين}.

وقال إيلون ماسك الرئيس التنفيذي للشركة ومؤسسها مساء الأربعاء في رسالة عبر موقع تويتر للتواصل الاجتماعي: «تستطيع الآن شراء سيارة من تسلا باستخدام بتكوين»، كما سيتم السماح لعملاء الشركة خارج الولايات المتحدة باستخدام {بتكوين} في شراء سياراتها في وقت لاحق من العام.

وأضاف أن «تسلا ستستخدم فقط تطبيقا داخليا مفتوح المصدر، وأنه سيتم الاحتفاظ بالأموال المدفوعة في صورة بتكوين بصورتها الرقمية ولن يتم تحويلها إلى عملة تقليدية. وسيتم تسعير السيارات بالدولار».

وعقب تصريحات ماسك، تجاوزت {بتكوين} حاجز 57 ألف دولار لفترة وجيزة، لكنها عادت لتستقر حول 52 ألف دولار خلال تعاملات الخميس.

وأشارت وكالة بلومبرغ إلى أن {تسلا} الموجود مقرها في ولاية كاليفورنيا استثمرت خلال فبراير (شباط) الماضي 1.5 مليار دولار بالعملة الرقمية {بتكوين}، وأعلنت اعتزامها بدء قبول العملة الرقمية كوسيلة لسداد ثمن سياراتها، مما أدى إلى ارتفاع كبير في قيمة {بتكوين} إلى مستوى قياسي.

وقال ماسك الشهر الماضي، إن امتلاك {بتكوين} أفضل قليلا فحسب من حيازة النقد التقليدي، لكن هذا الفارق الطفيف يجعلها أصل أفضل لحيازته. موضحا في تغريدة: «لكن، حين يكون للعملة الإلزامية سعر فائدة حقيقي سلبي، فإن الأحمق فقط هو الذي لن يتطلع لمكان آخر. بتكوين تقريبا مثل المال الإلزامي. الكلمة الأساسية هنا «تقريبا»».

كما دافع عن تحرك {تسلا} للاستثمار في {بتكوين}، قائلا إن الاختلاف عن النقد جعلها مغامرة مناسبة للشركة المدرجة في مؤشر {ستاندرد آند بورز 500} لكي تحوز العملة المشفرة.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق