فريق من البحرية الأميركية يصل “السويس” للمساعدة

هلا أخبار – قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، الجمعة، إن الولايات المتحدة عرضت على السلطات المصرية المساعدة في إعادة فتح قناة السويس، بعد ما علقت سفينة ضخمة في المنطقة منذ أيام.

وأوضحت ساكي خلال إفادتها الصحفية اليومية، أن المسؤولين الأميركيين تشاوروا مع شركائهم المصريين حول أفضل السبل لدعم جهود تعويم السفينة.

ولا تزال حركة الملاحة بقناة السويس معطلة لليوم الرابع على التوالي، بعد أن جنحت السفينة بسبب سوء الأحوال الجوية وأغلقت المجرى المائي.

وكان البيت الأبيض قد أعلن أنه يراقب الوضع في قناة السويس وتداعياته على السوق، عن كثب، على أن يكون له “رد مناسب إذا اقتضى الأمر”، بحسب رويترز.

وكانت قناة “سي.أن.أن” الأميركية قد نقلت عن مسؤولين اثنين في وزارة الدفاع (البنتاغون)، قولهما إن فريقا من البحرية الأميركية يتوقع أن يصل إلى القناة، السبت، لتقييم الوضع، بعد موافقة السلطات المصرية على عرض تقدمت به السفارة الأميركية في القاهرة.

وقالت مراسلة القناة في البنتاغون، باربرا ستار، في تغريدة، السبت، إن فريق البحرية سوف “يقدم المشورة للسلطات بشأن الخيارات (المتاحة)، لمحاولة تحرير الناقلة المتوقفة إيفر غيفن”.

وتعتبر قناة السويس من أكثر ممرات الملاحة ازدحاما في العالم وأقصر طريق لسفن الشحن بين أوروبا وآسيا.

(الحرة)

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق