تجارة الأردن تطالب بتسهيل الاستيراد عبر سوريا ولبنان

لتفادي نقص البضائع المستوردة ومنعاً لارتفاع أسعارها بسبب تعطل الملاحة في السويس

هلا أخبار – طالب مجلس إدارة غرفة تجارة الأردن الحكومة بالإسراع في اتخاذ قرارات عاجلة، لتفادي نقص مختلف أنواع البضائع المستوردة في السوق المحلية، ومنعاً لارتفاع أسعار هذه المواد، نتيجة نقص التزويد، خاصة في شهر رمضان المقبل، بسبب تعطل حركة الملاحة في قناة السويس.

واقترح المجلس، في بيان اليوم الأحد، العمل على تسهيل استيراد مختلف أنواع البضائع عبر الموانئ اللبنانية والسورية، وتسهيل حركة التخليص عليها عبر معبر جابر الحدودي، واعتماد دائرة الجمارك الأردنية، أسعارَ الشحن البحري، من بلد المنشأ، دون زيادة قد تطرأ نتيجة نقص السلع.

وأكدت غرفة تجارة الأردن حرصها على التعاون والتنسيق والتشاور والتحاور مع المعنيين كافة في القطاع العام، في جميع الأمور التي تهم القطاع التجاري، خاصة في ظل الأزمة الراهنة جراء تفشي فايروس كورونا وبما يضمن مصلحة المواطن الأردني والاقتصاد الوطني.

وكان اجتماع طارئ عقده مجلس إدارة غرفة تجارة الأردن اليوم، خلُص إلى أن تعطّل الحركة الملاحية في قناة السويس، سينعكس على توفر مختلف أنواع البضائع المستوردة من أميركا وأوروبا في السوق المحلية.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق