الصفدي يبحث مع نظيرته الكينية المستجدات في المنطقة

هلا أخبار – أجرى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزيرة خارجية كينيا ريتشيل اومامو اليوم الأربعاء، محادثات عبر الهاتف ركزت على تعزيز العلاقات الثنائية، والمستجدات في المنطقة وسبل حل الأزمات الإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار.

وأكد الوزيران الحرص المشترك على تطوير العلاقات الثنائية التي شهدت عبر السنوات الماضية انطلاقة جديدة قادها جلالة الملك عبدالله الثاني وفخامة الرئيس أوهورو كينياتا.

وبحث الوزيران سبل البناء على مخرجات اللجنة الأردنية الكينية المشتركة التي عُقدت في دورتها الثانية هذا العام عبر آلية الاتصال المرئي برئاسة وزيري الصناعة والتجارة الأردني والكيني، بهدف فتح آفاق جديدة للتعاون الاقتصادي والتجاري من خلال بدء المشاورات بشأن اتفاقية أفضليات تجارية لرفع مستوى التبادل التجاري بين البلدين وإزالة العقبات التي تعترض الحركة التجارية.

وأكد الصفدي وامامو التضامن في مواجهة جائحة كورونا وتبعاتها، مشددين على استمرار التعاون والتنسيق لمحاربة التطرف والإرهاب وأهمية مبادرة “اجتماعات العقبة” التي تشارك كينيا بشكل فاعل فيها لبلورة منهجية شمولية لمحاربة الإرهاب.

وثمن الصفدي موقف كينيا الداعم للقضية الفلسطينية وحل الدولتين، مشدداً على ألا بديل لحل الدولتين على أساس القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية سبيلاً وحيدا لحل الصراع وتحقيق السلام العادل والشامل.

واتفق الصفدي ونظيرته الكينية على عقد الدورة الثانية من المشاورات السياسية بين وزارتي الخارجية الأردنية والكينية بأقرب وقت ممكن، بهدف مواصلة العمل على تطوير العلاقات الثنائية في المجالات كافة، والتنسيق إزاء التحديات الإقليمية خاصةً في ظل عضوية كينيا غير الدائمة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة للعامين 2021-2022.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق