الطباع: ضخ النقد ينشط الاقتصاد ويحفز الإنتاج

هلا أخبار – اكد رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنيين حمدي الطباع أن ضخ النقد في الاقتصاد وتوجيهه للإنفاق الاستهلاكي والاستثماري من خلال توفير السيولة خاصة في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة في حالات التراجع الاقتصادي وانكماشه سيسهم بشكل إيجابي في تنشيط الاقتصاد ودفع العجلة الاقتصادية وتحفيز الإنتاج.

وقال الطباع في تصريح صحفي اليوم الأربعاء إن ضخ السيولة في الاقتصاد الوطني سيؤدي إلى دعم الطلب الاستهلاكي والاستثماري وتحفيز المستهلكين نحو زيادة الإنفاق والصرف أكثر من الادخار لتحسن قوتهم الشرائية ما ينتج عنه تقليص أثر الانكماش الاقتصادي خاصة في ظل التداعيات الاقتصادية لجائحة فيروس كورونا المستجد، وبالتالي عودة نشاط القطاعات الاقتصادية وتعافيها بشكل أسرع.

واضاف أن توفير السيولة في السوق سواء من خلال زيادة قدرة البنوك على منح التسهيلات المصرفية للشركات وضخ النقد أو من خلال إنشاء صناديق استثمارية حكومية أو خاصة تكون مخصصة للاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية يسهم بشكل جوهري في تطور ونمو وتوسع الشركات بمختلف أنواعها وأحجامها ومجالات عملها ما يدعم العملية التنموية وتوفير فرص عمل تحفز الاقتصاد وتخفف من مشكلتي البطالة والفقر على المدى المتوسط والطويل.

واكد الطباع أن الإجراءات الحكومية الداعمة لضخ النقد وتوفير السيولة وتوجيهها نحو الاستثمار لتعزيز وتحسين البيئة الاستثمارية ودعم الاستثمار المحلي وبما يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي بالمملكة خاصة في حال جرى التركيز على القطاعات ذات القيمة المضافة العالية والمزايا التنافسية الكبيرة ما يسهم في تحسين أدائها وزيادة إنتاجيتها ورفع مستوى تنافسيتها مستقبلاً على المستوى الدولي.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق